0102

نظــام تعليمي فني تخصصي متكــــامــــل لبــنــــــاء جيــــل مـن مــواطنـــــي الدولة مـن ذوي الكـــفــــــــاءات والمـهــــــــارات الفـنـــيــــة المتميــزة حســب أرقـى المعايير العالميـة بمـــا يؤهلهــم للإسهـــام الفعــال في نهضة الدولة.

الــرؤيـــــــــــة: تزويد شباب الإمارات بالكفاءات اللازمة القادرة على العمل والتعلم المستمر.

الرسالــــــــــة: أن يكون المركز الجهة الرائدة التي ترفد أســواق العمل بـأيـــدي إمـاراتــيــة.

هـــدف مركز التعليم والتطوير المهني
إن هدف مركز التعليم والتطوير المهني هو توفير التعليم البديل لأبناء الدولة حيث يمكنهم من تطوير شخصيـّاتهم ومهاراتهم الأكاديمية والمهنية بما يعطيهم فرصة أفضل للنجاح في العمل. كما يهدف المركز الى جعل المواطنين على استعداد لقيادة التطـور المستقبلي للدولة من خلال مؤسســة تعليمية وبيـئـة عمل تركز على دمج التعليم والتدريب التقني والمهني مع الشركاء في قطاع الصناعة.

كلمة مدير المركز

GhanimAjaifإخواني، أخواتي، أبنائي و بناتي،
كما تعلمون إن مركز التعليم و التطوير المهني الذي تم تأسيسه في العام 2006 ظل يقوم بالدور المنُوط به بكل مهنية و إقتدار و ظل يتطور عاماً بعد عام على المستويين الأفقي و الرأسي. لقد تم تحديث المناهج التعليمية و التدريبية حتي تواكب مستجدات و متطلبات شركائنا من القطاعين العام و الخاص. إن أعداد الخريجين من المركز منذ تأسيسه و المنتشرين في مختلف القطاعات بالدولة، قد أثبت مقدرة و كفاءة نالت إستحسان تلك القطاعات و لقد مثل ذلك حافزاً لنا للمحافظة علي ذلك المستوى و العمل علي المزيد من التطوير و الإجادة. لقد تم التوقيع علي مذكرات تفاهم مع المزيد من المؤسسات بالدولة في مجالات تدريب وتوظيف ابنائنا الخريجين.
إن تأسيس مدرسة الإطفاء و التي يأتي باكورة إنتاجها في غضون الأسابيع القليلة القادمة بتخريج الدفعة الاولي، يعتبر من ثمرات التعاون مع شركائنا من القطاع الصناعي. يقدم مركز التعليم و التطوير المهني مسارات تعليم بديلة تركز علي تطبيق التعلم التطبيقي (التدريب العملي). هذه المسارات مدمجة مع برنامج تنمية الشخصية الذي يزود المتدربين بالانضباط الذاتي، وأخلاقيات العمل ومهارات التوظيف بما يضعهم على المسار الصحيح للعمل مدى الحياة. هذا مركز فريد من نوعه يقدم تدريب فريد من نوعه لأشخاص متميزين.
خلال مسيرة المركز تم تحديث البنية التحتية حتى توفر للطلاب المناخ المناسب و الملائم لتطوير مقدراتهم الذهنية و البدنية. إن مباني سكن الطلاب التي تم إفتتاحها في الأسابيع القلية الماضية خير شاهد علي ذلك. تلك المباني تم تصميمها بصورة توفر للطلاب أقصي درجات وسائل الراحة و السلامة التي تمكنهم من اداء و اجباتهم والقيام بمهامهم بكل سهولة و يُسر. و على الصعيد الأكاديمي فقد تم و بحمد الله الإعداد لنيل الشهادة الثالثة بالمركز و التي تعادل المستوي الرابع من المنظومة الوطنية للمؤهلات للطلاب الذين تخرجوا من المركز و هي شهادة سوف تفتح آفاقاً واسعة لخريجي المركز.
إننا شاكرون و ممتنون لإدارتنا العليا لدعمهم المتواصل و توجيهاتهم المثمرة و حرصهم على ان يحقق المركز أهدافه المرجوة. إننا عازمون بعون الله وبفضل دعم القيادة الرشيدة علي تحقيق الأهداف المنشودة وبرغم إدراكنا لحجم التحديات إلا أننا علي ثقة بأنّ الفُرص كبيرة وواعدة. فلنمضي معًا نحو بناء قاعدة صلبة للإقتصاد المعرفي بدولتنا الحبيبة.
والله ولي التوفيق
غانم ســــالم عجيف الزعابي – مدير مركز التعليـــم و التطوير المهني

04

شركة حديد الإمارات توفر برنامج رعاية عمل للشباب الإماراتيين

أعلنت شركة حديد الإمارات / أبو ظبي، أكبر مصنع للحديد في دولة الإمارات العربية المتحدة، أن 20 من شباب دولة الإمارات من مركز التعليم و التطوير المهنى، الرائد في مجال توفير مناهج دراسية متكاملة للدراسات الأكاديمية والمهنية، قد بدأت بالفعل فترة تدريبية مدتها ثمانية أسابيع في موقعها في ايكاد/ مصفح.

وقد وضعت خطة بين مركز التعليم و التطوير المهنى و شركة حديد الإمارات لتسهيل المتطلبات الأكاديمية، فضلا عن الوظائف المستهدفة للطلاب في الشركة بعد التخرج. برنامج العمل بشركة حديد الإمارات له فوائد عديدة حيث يقدم أسلوباً مختلفاً وسياق للتعليم الأكاديمي و ذلك بوضع النظرية موضع التطبيق. في كافة مراحل البرنامج يحصل الطلاب الإحساس بشكل أفضل على مجموعة واسعة من مهارات العمل مثل إدارة الوقت والعمل الجماعي للتكيف مع البيئة والثقافة فى مكان العمل.

وقال المدير التنفيذي بالإنابة للشركة المهندس/ سعيد غمران الرميثي “أن هدف برنامج التدريب الداخلي أن يقدم للطلاب المتخرجين فرصة لتعريف أنفسهم بمستقبلهم و التعرف على بيئة العمل بالشركة وهذا أيضا يعطي رؤسائهم المستقبليين فرصة لتقييمهم وإعداد برامج التنمية الفردية لهم عند الإلتحاق بالعمل في الشركة.

وعلق السيد/ محمود الهاملي نائب الرئيس للإدارة،: “نحن فخورون جداً ببرامجنا التدريبية ونحن نعتقد أن الحصول على خبرة عملية في مكان العمل يمكن حقاً يضيف قيمة لمعرفة المتدربين بمجرد الإنضمام إلينا وإعطائهم فكرة عامة عن حياتهم المهنية المستقبلية في و شركة حديد الإمارات.

كجزء من التزام شركة حديد الإمارات تجاه مجتمع دولة الإمارات العربية المتحدة، تؤكد الشركة دائماً أهمية تخصيص وظائف لمواطني الدولة وضرورة تقديم الدعم لهم. في الوقت الحاضر، يحتل المواطنين حوالي 30 في المائة من المناصب داخل الشركة. وتعتقد حديد الإمارات أن برامج التدريب أحد العوامل الرئيسية التى تؤدى إلى المعرفة الصناعية فيما بين الشباب من مواطني الدول، لا سيما في الصناعات التحويلية الأساسية.

قال أحد الطلبة المتدربين، محمد يحيى أحمد البكيل،: “لقد تعلمت أشياء كثيرة مثيرة عن شركة حديد الإمارات مثل كيفية جعل حديد الاختزال المباشر من المواد الخام و أود أن أعرف المزيد عن أنشطة الصيانة والعمليات الأخرى وقال أيضا أنه يود أن يعمل في الشركة بعد تخرجه.

بحث